• Category Category: Business
  • Comment Comments: 0
  • View View: 802

3 

 

أنا هشام نبيل ممثل مستقل لكيونت , منذ أن بدأت عملي مع الشركة في عام 2002 كنت حريص علي أن أتعرف علي ماهية الشركة التي أعمل بها , مشروعيتها , الفارق بينها و بين الشركات الأخري.

 

درست الفوارق بين التسويق الشبكي و غيره من الأنظمة , و أدركت أن تلك الفوارق هي ما سيوضح لي الحقيقية و يبعدني عن القيل و القال الناتج عن الخلط بين البيع المباشر و التسويق الهرمي .

 

بحثت أكثر و أكثر عن منظمات البيع المباشر و الأنظمة التي تعمل من خلالها , تعرفت علي بعض النقاط التي علي أساسها أدرك أنني أعمل وفق تسويق شبكي شرعي أضمن به حقوقي و أثق به علي مستوي الجانب الديني و الجانب التجاري , و إليكم الشروط التالية :

 

أولا : إمكانية الإقتناء

 

 يجب أن تكون الخدمة أو المنتج واضحين المعالم و يمكنك الإطلاع عليهم قبل الشراء و التعرف علي تفاصيل إستخدامهما.

 

المنتج : شيئ تستطيع أن تقتنية و عبر التسويق الشبكي يمكنك أن تجد له منفذ تسويقي و تحقق له عملية بيع.

 

أن تشارك بمالك دون التعرف علي منتج يمكنك إقتنائه فأنت عرضة لنصب التسويق الهرمي.

 

ثانيا : صفة الحصرية

 

بعض الشركات حاولت أن تعمل علي تسويق منتج متاح بالفعل بالأسواق و ترفع من سعرة و تبني علي أساسه تسويق شبكي , و لكن لعنصرعدم الحصرية و توافر المنتج بأسعار أقل أدي هذا إلي خسارة تلك الشركات , في كيونت كل المنتجات حصرية , إذا أنت تضمن عدم سقوط المنتج نتيجة وجودة بسعر أقل في مكان أخر.

 

 

شركة كيونت مستمرة منذ حوالي 15 عام لأنها تعمل وفق نظام محدد المعالم يقوم علي الصدق و الأمانة , عشرات الشركات الأخري تبدأ و تنتهي لأن نظام الإحتيال الهرمي لا يمكن أن يستمر.

 

كان عندي قناعة منذ أن بدأت أن أستمر بكيونت و أن تفيدني و تفيد أبنائي لمدة 20 او 30 سنة , إذا كنت تسعي لربح سنة او سنتين فشركات التسويق الهرمي موجودة و لكن تأكد أنك ستسقط سريعا.

 

أنصحك أن لا تكرر خطأ الكثيرين , فقد إنهارت العديد من الشركات لمن يسعون للربح السريع دون أسس سليمة , تأكد من أنه لا يوجد مكسب بدون جهد. شركات التسويق الهرمي تلعب علي الإيحاء بأنك ستربح بلا أي مجهود . وهذا كلام خاطئ 100%.

 

إذا كانت كيونت تحقق لك ربح متميز فهذا ناتج عن عملك و جهدك و ذكائك و مهاراتك في إيجاد منافذ تسويقية و تطوير عملك.

 

كيونت ليست قمار , هناك نظام عمل تسير وفقه منذ 15 سنة .. هناك ربح لا يقارن مع أي بيزنس أخر لكن لابد من الإصرار و الجهد كي تنجح أكثر و تزيد أرباحك.

 

الصناعة قائمة علي الأمانة والصدق , و لن تستمر أي شركة إلا إذا إتبعت ذالك , في مجال التسويق الشبكي لا يوجد شركة عندها قوة و إنجازات كيونت.

 

كيونت مرت بالعديد من التحديات ولكنها كانت قادرة علي أن تقف و تؤكد علي نجاحها و تميزها.